الرئيسية / أخبار ثقافيه / فاطمة الحصى *تكتب: مَن يمَثل الطبقة المتوسطة فى مصر ؟
الباحثة /فاطمة الحصى

فاطمة الحصى *تكتب: مَن يمَثل الطبقة المتوسطة فى مصر ؟

إعتقدتُ على مدار حياتى  السابقة أننى من الطبقة المتوسطة فى المجتمع المصرى ،إلى أن واجهتنى صديقة بمنتهى التحدى وهى تقهقه من الضحك قائلة على طريقة الناظر بمدرسة المشاغبين :”متوسطة ايه ؟!!!” مستكملة حديثها بقولها :لا ياعزيزتى نحن لانمثل  الطبقة الفقيرة ،ولم تعد الطبقة المتوسطة طبقتنا ،نحن أقل بكثير من تلك الطبقة….!

ثم توجهت الىّ بالسؤال قائلة :”هل رأيت  طوابير الحجز للمنازل التى  وصل فيها المتر مربع  الى 8آلاف جنيه مصرى ؟هل تستطيعين الحصول على منزل  بهذا الرقم الخيالى ؟ قلت :لأ طبعا ؟!

ردت صديقتى  متقمصه شخصية شويكار فى المسرحيه اياها :إذن  …أنت لا تمثلىن  الطبقة المتوسطه !!إعترفى إنك من الطبقة الفقيرة !!

تركتنى الصديقة  الغاليه فى حيرتى الفكرية ،أحادث نفسي :لقد تعلمنا أن الطبقة المتوسطة هى صمام أمان المجتمعات ،وأن عددها وقوتها وثقافتها هى أساس المجتمع ، فكلما زاد عددها وارتقت ثقافتها كلما كان المجتمع قويا،  فكريا وثقافيا وإقتصاديا ، وغالبا ما يدل ذلك على أن المجتمع  يسير فى إتجاه التنميه والنهضه الحقيقية ،  نعم هذا ما تعلمناه فى قسم الإجتماع بكلية الاداب جامعة عين شمس على أيدى فطاحل الفكر الإجتماعى وعلى رأسهم د.حسن الساعاتى ودمحمود عودة ود.سمير نعيم .و د.ثروت إسحق..الخ الخ .

الحقيقة أن قضية الطبقة المتوسطة هى من الاشكاليات التى لطالما شغلت تفكيرى ،وقد آمنت حقا بأن صمام أمان أى مجتمع يكون فى الحفاظ على تلك الطبقة ، وبأنها المقياس الأول والمعيار الأساسى لتقدم المجتمع أو تأخره ،وهاانا أتساءل : من يُمثل الطبقة الوسطى ؟

هل يمثل الطبقة المتوسطة  سكان العشوائيات  كمناطق الدويقة و غيرها ..؟

أم يمثلها سكان الأماكن شبه العشوائية كمنطقة فيصل والمعادى وغيرها ..؟

أم يمثلها سكان المناطق القريبه من العشوائيه كمناطق اكتوبر ودار السلام …الخ؟

أم يمثلها سكان المناطق القديمه التى كانت محسوبه على طبقة النخبه ذات يوم كالزمالك ومصر الجديدة وجاردن سيتى الخ..

ام أن من يمثل الطبقة المتوسطه هم سكان المناطق الأحدث والأغلى سعرا كالشيخ زايد والتجمع الخامس وخلافه ؟!! وهذه التصنيفات لا تقلل من قدر منطقة وتٌعلى من شأن منطقة أخرى ، و هل يمكن للمنطقة السكنية أن تحدد طبقتك الإجتماعية الان ؟

فى حقيقة الأمر أن المناطق السكنية فى مصر بصفه عامة قد تحولت الى مناطق عشوائيه بما فى ذلك تلك المدن الجديدة ،وذلك بسبب قلة الضمير فى إقامة المدن الجديدة والفساد الذى يجعل من المنشآت التى مقرر لها إرتفاع ثلاث أو أربع أدوار تتضاعف الى  سبع أدوار وأكثر ،وهو ما نراه فى أكثر من مدينه من المدن الجديده ،وهو ما يمثل ضغط كبير على الخدمات المقدمه فى كل مدينه جديده ،مما يجعل السكان الذين يبحثون عن مناطق هادئة وخدمات متميزة يعانون نفس المعاناة التى يعانى منها سكان المناطق العشوائيه ! بمعنى أن مصر  ونتيجة التخطيط السئ ، والتنفيذ الأسوأ لتصميمات المدن الحديثة ،بالاضافة إلى فساد شركات البناء و أصحاب العمارات و السماسرة ،كل هذه المنظومه من إدارة سيئة وفساد “مؤسساتى “متراكم عبر العصور ، جعل من مصر بلد العشوائيات بلا منازع ! وهو ما يجعلنا فى حيرة الآن عندما نحاول ولو بقدر يسير أن نصنف السكان بالمجتمع المصرى ونبحث عن الطبقة المتوسطة فى ذلك الركام من الفساد على جميع المستويات وبصفة خاصه المستوى الأخلاقى والثقافى والفكرى !

فمن يمثل الطبقة المتوسطة فى مصر  ؟

كنا نعرف أن الطبقة المتوسطة تحرص كل الحرص على تعليم أبناءها تعليما جيدا …فهل تلك الطبقه مازالت موجودة الان  بنفس هذا الفكر ؟وهل الطبقات الإجتماعية التى تمثل المجتمع اليوم تهتم بالتعليم حق الإهتمام ؟ذلك  التعليم الذى إستماتت الأجيال السابقه علي حصول الأبناء عليه  ؟ وهل التعليم أصبح وسيلة التدرج الاجتماعى حقا مثلما كان فى السابق قبل عصر الانفتاح اللعين !

ولكن عن أى تعليم نتحدث ؟ هل نتحدث عن التعليم الحكومى والمدارس الحكوميه التى يذهب إليها الآن أبناء العشوائيات ومن هم تحت خط الفقر ؟

أم نتحدث عن التعليم التجريبى  ومدارسه التى  يذهب اليها أبناء سكان المناطق  الأقرب إلى العشوائية  ؟

أم  نتحدث عن المدارس الخاصة وروادها ؟ و هل نعتبرهم هم من يمثلون أبناء الطبقة المتوسطة ؟

أم  نتحدث عن المدارس الناشيونال أم الانترناشونال التى لا يستطيع البعض تخيل الارقام المدفوعه فيها ؟

…و كيف الوصول إلى تعريفات دقيقة لما نحن فيه ؟

يالها من دائرة مغلقة  وصعبة  تلك التى دخلت فيها  حينما طرحت هذا السؤال على نفسي :من  يُمثل الطبقة المتوسطة فى المجتمع المصرى ؟وأين هى ؟ ولماذا حدث كل هذا التماهى بين الطبقات الإجتماعية فى مصر لدرجة أصبح الفصل بين الطبقات صعب الى هذا الحد؟

هذا سؤال يحتاج الى دراسات  متخصصة ومستفيضة حول الطبقة المتوسطه  فى مصر بل وفى العالم العربى كله.                      .

****************************

*باحثة من مصر

شاهد أيضاً

د.فاطمة الحصي *تكتب : كتاب جديد يستحق القراءة القرآن بين السماء والأرض

  محمود حسين هو اسم مستعار مشترك لبهجت النادي وعادل رفعت المصريان اللذان غادرا مصر ...